شبكة رصد الإخبارية

قاض إسرائيلي: تسجيلات نتنياهو فضيحة فساد من الدرجة الأولى

قاض إسرائيلي: تسجيلات نتنياهو فضيحة فساد من الدرجة الأولى
أكد رئيس المحكمة العليا الإسرائيلية الأسبق المتقاعد "إلياهو ماتسا"، إن التسجيلات التي تم اكتشافها مؤخرًا، والتي تورط رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، هي فضيحة فساد من الدرجة الأولى.

أكد رئيس المحكمة العليا الإسرائيلية الأسبق المتقاعد “إلياهو ماتسا”، إن التسجيلات التي تم اكتشافها مؤخرًا، والتي تورط رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، هي فضيحة فساد من الدرجة الأولى.

وقال “ماتسا”، في حديثه للإذاعة العبرية، اليوم الأربعاء: “إن ما تم اقتباسه من التسجيلات للمحادثات التي جرت بين صاحب امتياز صحيفة يديعوت أحرونوت نوني موزيس وبين نتنياهو يدل على فضيحة فساد من الدرجة الأولى”.

وأضاف القاضي: “اقتراح موزيس تشغيل صحفيين يختارهم رئيس الوزراء هو أمر غير مقبول على الإطلاق”، مشيرًا إلى أنه كان يتوجب على نتنياهو التوجه إلى الشرطة ويقدم شكوى ضد موزيس لقيام الأخير بمحاولة لابتزازه ولكن نتنياهو لم يفعل ذلك.

تفاصيل الواقعة

وبحسب ما نشرته الصحيفة الإسرائيلية “هآرتس”، فإن اتصالات أجراها “نتنياهو” مع “موزيس”، حول منافع مشتركة للطرفين، عرض خلالها موزيس صفقة تشمل دعم الصحيفة لبقائه على سدة الحكم وتوظيف الأسماء التي يطلبها، مقابل العمل على سن قانون بمنع استمرار توزيع صحيفة “إسرائيل اليوم ” بالمجان وذلك في محاولة لإعادة صحيفة “يديعوت” إلى الصدارة.

يذكر أن الاتصالات بين موزيس ونتنياهو تعود إلى عامي 2014 و2015، وقبيل الانتخابات الاخيرة للكنيست.

ويخضع “نتنياهو” للتحقيق خلال الأيام الماضية، في قضايا فساد ورشاوى تلقاها من رجال أعمال وشخصيات مرموقة، مقابل تسهيل مصالح شخصية لهم.