مصدر أمني: استعراض عسكري لمجهولين مسلحين شمال سيناء

قال مصدر أمني مصري إن مسلحين مجهولين، استعرضوا قوتهم مساء أمس الأحد، بعدد من شوارع مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء المصرية، شمال شرقي البلاد.

وأوضح المصدر أن "مسلحين ملثمين مرتدين زيا عسكريا وحاملين أسلحة خفيفة وثقيلة، قاموا بمسيرة مترجلة من ميدان الفالح بشارع أسيوط إلى ميدان الفواخرية بمدينة العريش، ومرددين هتافات الله أكبر .. الله أكبر"، بحسب الأناضول.

وأضاف أن المسلحين قاموا بعمل كمين لتفتيش السيارات بميدان الفواخرية، كما اختطفوا مدنيا في نهاية العرض الذي استمر لنحو 20 دقيقة، مساء الأحد، وردت قوات الشرطة أنها نشرت مدرعات أمنية بميدان الفواخرية والشوارع المؤدية له بعد اختفاء المسلحين.

وفي واقعة أخرى، قال المصدر ذاته إن اشتباكات عنيفة وقعت مساء الأحد، بين قوات الشرطة ومسلحين مجهولين شنوا هجوما بالأسلحة الآلية على حاجز أمني بمدينة العريش دون وقوع إصابات.

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء، ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة، فيما تعلن الجماعات المتشددة المسؤولية عن كثير من هذه الهجمات.‎