"صحفيون ضد التعذيب": 48 انتهاكًا ضد الحريات الإعلامية في فبراير الماضي

وثّق مرصد "صحفيون ضد التعذيب" 48 انتهاكًا ضد الصحفيين والإعلاميين في بعض محافظات الجمهورية أثناء تأدية عملهم خلال شهر فبراير 2017م، مع مراعاة أن هناك عديدًا من الانتهاكات الجماعية التي تحدث بشكل يومي دوري؛ مثل حالات المنع من التغطية، خاصة داخل أروقة المحاكم خلال نظر القضايا على خلفية أحداث سياسية.

وذكر المرصد أن هذه الحالات ليست حصرًا كاملًا؛ بل هي ما تمكنت الوحدة البحثية من توثيقه بالتعاون مع الفريق الميداني للمرصد.

وقال المرصد في تقريره الشهري إنه رصد 14 حالة انتهاك "منع من التغطية الصحفية"، وعشر حالات "فرض غرامة مالية"، وثماني حالات اتهام عبر بلاغات نيابة، إضافة إلى ست حالات تعدٍّ بالقول أو التهديد، وخمس وقائع قبض واتهام، إلى جانب ثلاث حالات احتجاز من دون وجه حق، وثلاثة أحكام بالحبس، فضلًا عن حالتي تعدٍّ بالضرب أو إحداث إصابة، وحالتي إتلاف أو حرق معدات صحفية.

وأضافت أن الجهات الحكومية والمسؤولين تصدروا الجهة الأكثر انتهاكًا للصحفيين؛ بموجب 20 انتهاكًا، تليها الجهات القضائية بموجب 15 انتهاكًا، فيما ارتكبت وزارة الداخلية خمسة انتهاكات، وكذلك خمسة انتهاكات من جانب مدنيين، إضافة إلى ثلاثة انتهاكات من أمن مدني وحراسات خاصة.