مصر للطيران: انخفاض حركة الركاب الترانزيت 50%..وخسائر العام مليار جنيه

قال صفوت مسلم - رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران - إن موسم العمرة هذا العام يتسم بظروف استثنائية أثرت على الشركة بتحقيق خسائر بلغت حوالي مليار جنيه، مشيرًا إلى أنه من المعروف أن الشركة تعتمد علي العمرة في تحسين إيراداتها بجانب موسم الحج.

وقال إن قرار البنك المركزي الأخير بتحرير سعر صرف الدولار أمام الجنيه أدى إلى انخفاض الحصيلة الدولارية بالشركة بنسبة تصل إلى 15%، إضافة إلى نقص في عدد الركاب الترانزيت بنسبة 50% عن ماحققته الشركة عام 2010، بحسب بوابة الأهرام.

وأوضح مسلم، أنه  تم طرح أسعار اقتصادية للعمرة بالإضافة إلى أسعار العمرة العادية بالرغم من ارتفاع نفقات التشغيل وتأثير تعديل سعر صرف الجنيه المصري علي أسعار تذاكر مصرللطيران، والذي يمثل التعامل بالدولار أكثر من ٧٠٪ من قيمة تكلفة التشغيل وتذاكر الطيران .