تسريب صوتي يفضح الدور المصري في ليبيا وتعاون حفتر مع تنظيم الدولة

كشف تسريبٌ صوتيٌّ نشرته قناة "النبأ" الليبية لمحادثة بين محمود المصراتي، المستشار السابق لفريق حوار البرلمان، وضابط على صلة باللواء المتقاعد خليفة حفتر، عن حِرْص الطرفين على تشويه سمعة الثوار.

ويوضح التسجيل طلب الضابط من محمود المصراتي تكثيف الضغط من أجل تغيير صورة الثوار إلى صورة القاعدة، وفق خطة إعلامية ممنهجة مدفوعة الأجر.

اتفاق مع تنظيم الدولة

ونقلًا عن تلفزيون "الجزيرة"، فإن التسريب يكشف أيضًا ضلوع حفتر في ملفات أخرى؛ منها اتفاق له مع تنظيم الدولة الإسلامية عندما خرج أفرادها من بنغازي ودخلت بموجب هذا الاتفاق مجموعة من أفراد التنظيم إلى منطقة بني وليد وشاركوا في مظاهرات داعمة لحفتر. ويوصي الضابط بألا يظهروا دائمًا حتى لا يكشفوا أنفسهم.

الدور المصري

ويوضح التسريب الدور المصري والروسي في القصف الجوي الذي يستهدف منطقة الهلال النفطي، وأن هناك معلومات تصل إلى جماعة حفتر تحدد لهم المناطق التي ستُستهدف في القصف والجهة التي ستنفذه.