برلماني يكشف عن العجز في مسلتزمات الغسيل الكلوي وبيعها بالسوق السودا

كشف النائب البرلماني سمير رشاد أبو طالب عن بيع مستلزمات الغسيل الكلوى فى السوق السوداء بأضعاف الثمن، في الوقت الذي تعاني فيه المستشفيات والمعاهد، من نقص حاد  في هذه المستلزمات مع حاجة 150 ألف مصري يعانون من الفشل الكلوي لها.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى احتكار بعض الشركات الأجنبية بعض هذه المستلزمات فى مصر، مما يتسبب فى آثار كارثية من تسريح العمالة بالمصانع المحلية وخفض الإنتاج.

وأوضح "أبو طالب"، أن ذلك يأتى فى حين أن نحو 75% من الجلسات الأسبوعية تتم داخل مستشفيات وزارة الصحة والتأمين الصحى، مقابل 25% منها فقط داخل المستشفيات الخاصة، وهو ما يقرب من 50 ألف جلسة أسبوعيًا للمرضى على مستوى الجمهورية بمبلغ يقدر بنحو 8 ملايين جلسة غسيل كلوى سنويا

جاء لك خلال طلب  للنائب إلى  على عبد العال رئيس مجلس النواب، بسؤال موجَّه إلى وزير الصحة الدكتور أحمد عماد، حول نقص مستلزمات الغسيل الكلوى فى أغلب المستشفيات.