9 معلومات لا تعرفها عن "بوجاتشوف" أخطر هاكر في العالم

تعد قرصنة المواقع والحسابات الإلكترونية، من أخطر ما يواجه المجتمعات والمؤسسات في كافة انحاء العالم، لا سيما بعد أن تدخلت بشكل كبير في السياسة، وظهرت أثارها في الانتخابات الأميركية الأخيرة، مما تسبب في أزمات دولية كبيرة، واتهامات متبدالة بين عدة أطراف.

ويعد أبرز الهاكرز واخطرهم الموجودين على الساحة في تلك الفترة، هو الروسي يفجيني بوجاتشوف البالغ من العمر 33 عاما، مما جعله مثار اهتمام لكبرى الأجهزة الاستخباراتية، بحسب "سكاي نيوز".

نرصد أبرز المعلومات عن "بوجاتشوف الخطير":

-  يملك حسابات بملايين الدولارات، ويختا خاصا، وأسطولا من السيارات الفاخرة، بينها جيب جراند شيروكي، ومجموعة من الفلل، في روسيا

- يعيش حاليا في منتجع على البحر الأسود جنوبي روسيا.

- أهم هواياته الدوام بالسفر عبر قواربه الخاصة على طول البحر الأسود.

- رصد مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي FBI مكافأة قدرها 3 ملايين دولار مقابل معلومات تؤدي إلى اعتقاله.

- يتحكم فيما يقرب من مليون حاسوب حول العالم، مساعدا وكالات الاستخبارات الروسية في التجسس على خصومها.

-  يمتلك 3 جوازات سفر روسية تحت أسماء مختلفة

-لديه أسطول من السيارات المنتشرة في أوروبا، حتى لا يضطر إلى استئجار سيارة إذ ما أراد قضاء إجازة في إحدى دول الاتحاد الأوروبي.

-  تمكن بوجاتشوف من سرقة مئات الملايين من الدولارات من حسابات مصرفية، بعضها يقع مقرها في الولايات المتحدة، بحسب ما ذكره مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي.

- ترفض السلطة الروسية القبض عليه، زاعمة  أنه لم يرتكب جرائم على أرضها.