شبكة رصد الإخبارية

بعد مقابلة BBC المثيرة للجدل.. فيديو ساخر يوضح ماذا لو المتحدث امرأة؟

بعد مقابلة BBC المثيرة للجدل.. فيديو ساخر يوضح ماذا لو المتحدث امرأة؟
بعد انتشار فيديو المقابلة الأصلية للبروفيسور Robert Kelly، والذي ظهر فيه مرتبكا بعد دخول اولاده إلى مكتبه أثناء مقابلة صحفية مع قناة BBC، توالت ردود الافعال الساخرة على المشهد، وكان اطرفها مقطعا مثل محاكاة للحدث إذا كانت المت

بعد انتشار فيديو المقابلة الأصلية للبروفيسور Robert Kelly، والذي ظهر فيه مرتبكا بعد دخول أولاده إلى مكتبه أثناء مقابلة صحفية مع قناة BBC، توالت ردود الأفعال الساخرة على المشهد، وكان أطرفها مقطعا مثّل محاكاة للحدث إذا كانت المتحدثة امراة.

وعرض برنامج كوميدي من نيوزيلندا يدعى Jono and Ben، فيديو لموقف تخيلي، لتصرف الأم لو كانت مكان الأب، الخبير السياسي روبرت كيلي، مثّلت فيه سيدة تدعى Kate Wordsworth.

وظهرت فيه السيدة Kate، بنفس الخلفية للفيديو الأصلي وهي تجيب على نفس الأسئلة المطروحة من القناة حول قضية  كوريا الجنوبية وجارتها، حيث دخل أطفالها أثناء المحادثة.

ويظهر الفيديو أن المرأة لم يحدث لها أي ارتباك، ولم يقطعها دخول أبناءها عن حوارها على التلفاز، بل قامت بارضاع طفلتها، وملاعبة الرضيعة، بالإضافة إلى بعض الأعمال الساخرة أثناء المحادثة مثل الطهي وتنضيف المنزل.

وحصد الفيديو 50 مليون مشاهدة على فيسبوك وحده في فترة وجيزة جدًا، وحصل على 16 ملايين ونصف المليون مشاهدة على يوتيوب.

وكان مقطع انتشر بشكل كبير، لأطفال يقتحمون مقابلة الخبير السياسي روبرت كيلي أثناء حديثه عن أمر سياسي هام على قناة “بي بي سي”، بشأن ردود الفعل على إقالة رئيسة كوريا الجنوبية بارك جيون هاي من قبل المحكمة.

وخلال المقابلة، دخلت واحدة من أطفال كيلي دخلت إلى مكتبه، ليتبعها طفل آخر، ثم امرأة تسحبهما سريعا إلى الخارج، ما أدى إلى ارتباك البروفيسور ومقاطعته أثناء الحديث.