شبكة رصد الإخبارية

وزير النقل: الناس أجمعت على ضرورة زيادة تذكرت المترو

وزير النقل: الناس أجمعت على ضرورة زيادة تذكرت المترو
قال وزير النقل هشام عرفات أنه كان مطروحا زيادة التذكرة إلى 3 جنيهات لكن تقرر زيادتها إلى 2 جنيه، متابعا: "وعاوز أؤكد أن زيادة التذكرة لا علاقة لها بالعمال.. العمال ملهمش علاقة بالخسائر"..

قال وزير النقل هشام عرفات أنه كان مطروحا زيادة التذكرة إلى 3 جنيهات لكن تقرر زيادتها إلى 2 جنيه، متابعا: “وعاوز أؤكد أن زيادة التذكرة لا علاقة لها بالعمال.. العمال ملهمش علاقة بالخسائر.. وعاوز أقول إن زيادة التذكرة كان مطروحا منذ 2010 لكن متخذش القرار إلا لما أنا جيت الوزارة”.

وأضاف وزير  النقل خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم: “زرت المترو قبل زيادته التذكرة واستأذنت الناس فى عزبة النخل والمعصرة لكنهم أجمعوا على ضرورة تحسين الخدمة وزيادة التذكرة.. ورفعت التذكرة لأقل رقم هم قالوه ليا.. وزيادة التذكرة كان قبلة الحياة للمترو”.

وأكد وزير النقل أن سعر كل شيء ارتفع وتضاعف إلا تذكرة المترو، كما أن خطي المترو الأول والثاني محتاجين تطويرا عاجلا، والخط الأول مضى عليه 30 عاما بدون تطوير، لافتا إلى أن تطوير المترو يحتاج أرقاما كبيرة جدا.

وأشار وزير النقل إلى أن تطوير الخطين الأول والثانى للمترو يحتاج 30 مليار جنيه، من إشارات ونظام اتصالات وقطارات، مشيرا إلى أن تطوير الإشارات فقط يحتاج أكثر من 1.8 مليار جنيه.

واعترف وزير النقل بأنه لا يمكن مقارنة سعر التذكرة بدول أخرى مثل ألمانيا، لأن نظام الدخل مختلف تماما ومستوى المعيشة عندنا مختلف عن دول مثل ألمانيا وكندا والمكسيك.

وأضاف وزير النقل أن قرار زيادة تذكرة المترو آلمه، لكنه كان لابد من اتخاذ القرار لأن المرفق كان سينهار، فكان لابد من اتخاذ هذا القرار حتى لو كان سيكلفه منصبه، قائلا، “لابد أن نواجه مشاكلنا بشجاعة حفاظا على المواطن وحماية المرفق، لكن عاوز أؤكد أن سعر تذكرة المترو سيظل الأقل بين كافة دول العالم مهم اتصرف على تطوير المترو عندنا”.

ولفت وزير النقل إلى أن الخط الثالث من أسباب خسائر مرفق المترو بعد تباطؤ تنفيذه نتيجة ظروف الثورة، لافتا إلى أنه سيتم تنفيذ القطار المكهرب السلام ـ العاصمة الإدارية ـ العاشر من رمضان، وهو ما سيحدث تكاملا بين شبكة مترو الأنفاق.