بسبب سوريا.. وزير الخارجية البريطاني يلغي زيارته إلى موسكو

أعلن وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، اليوم السبت، إلغاء زيارته المقررة بعد غد الإثنين إلى العاصمة الروسية موسكو.

وقال جونسون في تغريدة عبر "تويتر"،  "لن أسافر إلى موسكو، أولويتي هي الحديث مع نظرائي في مجموعة السبعة الكبار، حول سوريا، ودعم روسيا لنظام بشار الأسد".

 

 

ونقلت صحيفة "التيلجراف" البريطانية، عن الخارجية، أن قرار إلغاء الزيارة، أتى بعد مشاورات مع النظير الأميركي ريكس تيلرسون، مساء أمس الجمعة، تناولوا من خلاله كيفية التعامل مع تطورات الأزمة مع روسيا حول سوريا.

وعلقت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخروفا، على إلغاء الزيارة من الجانب البريطاني، قائلة: "أن الاستقرار والاتساق لم يعدا السمة المميزة للسياسة الخارجية للغرب منذ فترة طويلة"، واصفة الأسباب التي ساقتها الخارجية البريطانية بالـ "سخيفة".

ومن المقرر أن يجتمع وزراء خارجية مجموعة السبعة الكبار، في إيطاليا، يومي الإثنين والثلاثاء المقبلين، لبحث عدد من الملفات، أهمها سوريا.

وأيدت الحكومة البريطانية الضربة العسكرية الصاروخية الأمريكية التي استهدفت قاعدة الشعيرات في سوريا، فجر الجمعة، معتبرة أنها محدودة لكنها فعالة ، ردا على الهجوم الكيماوي على بلدة خان شيخون، يوم الثلاثاء.