عبدالغفار شكر: تفجيرات اليوم تهدف لزيادة القلق لدى المجتمع في وقت حساس

قال عبدالغفار شكر نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، ورئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي، تعليقا على تفجيرات اليوم" هذا عمل إرهابي، ونشاط العنف متزايد، وتوقيت التفجير يأتي في وقت حساس للغاية مع أعياد المسيحيين يضاعف القلق بالمجتمع ويزيد المسؤولية على قوات الأمن".

وأوضح "شكر" أن هذه الأعمال الهدف منها زيادة القلق، ومن واجب الحكومة وكافة المثقفين والإعلامين  بالمجتمع، القيام بأعمال فكرية ودينية  بشكل متزايد، مبينا أن ما يحدث ليس من مصلحة أي طرف سياسي، مؤكدا أن هناك تقصير أمني، وعلى قوات الأمن معالجة القصور، ومواجهة العمليات الإرهابية.

وأشار "شكر" إلى أن الإرهاب موجود في مصر منذ عام 48، وعلى مر السنوات السابقة تحدث موجات إرهابية، بسبب  التخلف الأمية والفقر والتعصب الديني.

وكان تفجيرين قد وقعا اليوم في كنيستي مارجرجس بطنطا ومارمرقس بالإسكندرية أسفرا عن سقوط أكثر من 46 قتيلا ونحو 100 مصاب، فيما تبنى تنظيم الدولة مسؤوليته عن التفجيرين.