بشار: "الهجوم الكيميائي" على خان شيخون "مفبرك"

تبرأ رئيس النظام السوري بشار الأسد؛ من الهجوم الكيميائي على مدينة خان شيخون؛ والذي راح ضحيته العشرات من المدنيين بينهم أطفال.

وقال "الأسد" في تصريحات نقلتها وكالات الأنباء اليوم؛ إن الهجوم الكيميائي على بلدة خان شيخون بريف إدلب "مفبرك مئة في المئة".

وبالأمس؛ استخدمت روسيا حق النقض (الفيتو) لإسقاط مشروع قرار بشأن التحقيق في مجزرة الكيمياوي في بلدة خان شيخون بمحافظة إدلب السورية.

وفي جلسة مجلس الأمن الدولي للتصويت على مشروع القرار، وافقت 10 دول، ورفضت دولتان بينهما الاتحاد الروسي، الذي يملك حق النقض، وبوليفيا وامتنعت 3 دول عن التصويت: الصين (تملك حق النفض) وكازاخستان وأثيوبيا.

وقبل التصويت قال مندوب الاتحاد الروسي في مجلس الأمن إنه لا ضرورة الآن لتمرير هذا المشروع، وعقب التصويت، أعلنت بريطانيا أن روسيا استخدمت حق النقض للمرة الثامنة من أجل حماية النظام السوري.

وفي كلمة فرنسا، أعربت باريس عن إحباطها من استخدام الفيتو الروسي، مشيرا إلى "الفشل في الرقي لمسؤوليات حددناها بأنفسنا"