بعد بيع "ميلان".. مدير النادي: أغادر بحزن كبير..وتويتر: شكرا بيرلسكوني

أُعلن رسميا ، بيع نادي  AC Milan الإيطالي المملوك لشركة "فينينفست"، إلى مستثمرين صينيين، في صفقة قدرها 740 مليون يورو.

وقالت شركة "فينينفست" القابضة، التي تسيطر عليها عائلة رئيس الوزراء السابق سيلفيو بيرلوسكوني في بيان مشترك مع المالكين الجدد،: "اليوم، فينينفست أكملت عملية بيع حصتها الكاملة في نادي ميلانو".

كلمات بيرلسكوني الأخيرة: 

وأعقب اتمام الصفقة كلمات حزينة للمدير التنفيذي للصفقة، قال فيها :" أغادر مع حزن كبير ، لكنني سأبقى دائماً المشجع الأول!". 

وقال "بيرلسكوني" في رسالة مفتوحة إلى المشجعين على موقع النادي الرسمي عقب بيع النادي "بعد أكثر من 30 عامًا، أترك منصب رئيس ميلان".

وأضاف، "أنا أفعل ذلك بالألم والعاطفة، لكن الأمر كان ضروريًا، فحتى ينافس النادي على مستوى في أوروبا والعالم، يتطلب ذلك الاستثمار والموارد، وأسرة واحدة لن تكون قادرة على الدعم بعد الآن".

إنجازات النادي

وببيع النادي، انتهت حقبة من تاريخ النادي استمرت لمدة 31 عاما، بدأت مع بيرلوسكوني عام 1986، شهدت إنجازات وألقاب لم يحصدها النادي في تاريخه كاملا، حيث توج خلالها ميلان بلقب الدوري 8 مرات، إلى جانب تتويجه بدوري أبطال أوروبا 7 مرات، آخرها عام 2007.

 

وترجع الصفقة إلى أغسطس الماضي، عندما وافق بيرلوسكوني البيع، إلا أن تأخر المستثمر الصيني في دفع الأقساط المتفق عليها تسبب بتأخير إتمام العملية التي ستلحق ميلان بجاره إنتر الذي أصبح مملوكا أيضا لشركة "سونينغ" الصينية.

وألحق المؤتمر الإعلامي لبيع نادي ميلان، ردود أفعال قوية على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين شهدوا روداه لبيرلوسكوني بعظمة أدائه في إدارة الفريق.