96 مليار جنيه ارتفاعا في فوائد الدين العام بالموازنة الجديدة

ارتفعت فوائد الدين الخارجى فى مشروع موازنة العام المالى الجديد 2017/ 2018 لتسجل 25.2 مليار جنيه، مقارنة بـ7.4 مليار جنيه تم تقديرها كفوائد دين خارجى فى الموازنة الحالية 2016/ 2017.

وسجلت فوائد قروض هيئات التمويل الدولية نحو 5.3 مليار جنيه، منها نحو 3.4 مليار جنيه للبنك الدولى للإنشاء والتعمير، ونحو مليار جنيه لبنك التنمية الإسلامى.

فيما سجلت فوائد قروض الصناديق الدولية أعلى مخصص من حيث معدلات الزيادة على العام الحالي ضمن فوائد الديون الخارجية لترتفع بنحو 1238%، وتصل إلى 2.4 مليار جنيه فى مشروع الموازنة العامة الجديدة للدولة مقابل 111 مليونًا خلال العام الحالي 2016/ 2017.

وأظهرت نسخة من مشروع موازنة العام المالى الجديد 2017/ 2018، ارتفاعًا بقيمة 71 مليار جنيه فى فوائد الدين المحلى لتسجل 355.2 مليار جنيه بمشروع الموازنة الجديدة، مقابل 284.7 مليار جنيه فى الموازنة الحالية 2016/ 2017. حسبما نشر موقع "المال".

ووفقًا لمشروع الموازنة فإن أكبر البنود التى تسببت فى ارتفاع فوائد الديون المحلية هو فوائد أذون الخزانة التى بلغت 127.9 مليار جنيه، وكذلك فوائد سندات الخزانة التى بلغت 121.2 مليار جنيه، فيما بلغت فوائد سندات البنك المركزى نحو 52.3 مليار جنيه.

وكان أقل البنود تأثيرًا فى مخصصات فوائد الدين وربما أغربها هو بند فوائد الوديعة القطرية الذى وضعت له وزارة المالية مخصصًا بقيمة صفر، كما بلغت فوائد الوديعة السعودية 108 ملايين جنيه.