بعد الحكم بالبراءة.. وسم "آية حجازي" يتصدر تويتر

حكمت محكمة جنايات القاهرة اليوم، ببراءة آية حجازي وزوجها في القضية المعروفة إعلاميا بـ"مؤسسة بلادي"، حيث قضت "حجازي" وزوجها محمد حسانين و6 آخرين من أعضاء مؤسسة بلادي لرعاية أطفال الشوارع، 3 سنوات حبسا احتياطيا.

يذكر أن قوات الأمن اقتحمت مؤسسة بلادي، التي أسستها آية حجازي وزوجها محمد حسانين، وألقت القبض عليهما و17 طفلا وآخرين، في 1 مايو 2014، وتم تأجيل النطق بالحكم في القضية 23 مرة.

ووجهت النيابة إليهم تهم ارتكاب جرائم تشكيل وإدارة عصابة متخصصة في الاتجار بالبشر، والاستغلال الجنسي للأطفال لجمع تبرعات مالية من المؤتمرات، وذلك داخل مقر جمعية بدون ترخيص تسمى "بلادي" بمنطقة عابدين.

واحتفل رواد تويتر بحكم البراءة، معبرين عن تعجبهم واستيائهم من قضاء أعضاء المؤسسة 3 سنوات دون محاكمة داخل السجن، وتصدر وسم "آية حجازي" موقع التدوينات المصغر "تويتر" فور إطلاقه.

- جانب من التغريدات: