"البرادعي" يطالب بتجريم خطاب الكراهية وعدم تسييس رجال الدين

طالب الدكتور محمد البرادعي، نائب رئيس الجمهورية السابق، بوقف ممارسات الفُرقة، وعدم تسييس رجال الدين، وكذلك تجريم خطاب الكراهية؛ مؤكدًا أن مصر واحدة بالجميع.

وكتب البرادعي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الأحد: "قبول الآخر لن يأتي بالإنكار. بعض المطلوب: تنقية التراث، تجريم خطاب الكراهية، عدم تسييس رجال الدين ووقف ممارسات الفُرقة. مصر واحدة بالجميع".