الحكم بإعدام سعودي اتهم برفع رايات تنظيم الدولة وإطلاق النار على الأمن

أصدرت "المحكمة الجزائية المتخصصة" فى الرياض، اليوم الأحد، حكماً بالقتل تعزيراً (الإعدام) بحق سعودي، اتهم بإطلاق النار على رجال الأمن، وتعليق رايات تنظيم الدولة على أعمدة الإنارة فى بلدة "العوامية"، بمحافظة القطيف (المنطقة الشرقية)، بغرض إثارة الفتنة وزعزعة الأمن. حسبما ذكرت وكالة سبوتنيك الروسية.

وجاء في الحكم الابتدائي، وفقاً لصحيفة "الرياض"، أنه ثبت لدى المحكمة "إدانة المواطن بالاشتراك مع عدد من الأشخاص بالسعي لزعزعة الأمن، من خلال حرصه على الاعتداء على رجال الأمن، وإطلاقه النار من سلاح رشاش بالقرب من مركز شرطة العوامية، بقصد قتل رجال الأمن".

وثبت لدى المحكمة حيازة المتهم رشاش آلى من طراز "كلاشنكوف"، مع ذخيرة، بقصد استخدامه للإخلال بالأمن، وبيعه رشاشاً لمواطن آخر، لاستخدامه لذات الغرض.

وأضاف الحكم، "ولشناعة ما أقدم عليه المدعى عليه، فقد قررت المحكمة قتله تعزيراً".

الجدير بالذكر، أن المحكمة الجزائية المتخصصة فى العاصمة الرياض ومدينة جدة، تنظر فى القضايا، التى تخرج عن إطار الأحكام حسب الشريعة الإسلامية، غير أن هذه الأحكام، التى تصدر "تعزيراً"، قابلة للاستئناف والتمييز في المحاكم السعودية.