جلسة استماع للفيفا لنظر طعن ميسي في إيقافه أربع مباريات

أعلن مصدر مقرب من الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، أن الفيفا عقد أمس جلسة استماع للنظر في الطعن الذي تقدم به ليونيل ميسي قائد منتخب الأرجنتين ضد إيقافه أربع مباريات رسمية دولية.

ولم يتوجه ميسي لمقر الفيفا في زيوريخ لحضور جلسة الاستماع، إلا أن وسائل اعلام إسبانية قالت أنه سيتقدم بدفاعه عبر اتصال من خلال الفيديو. ولا يتوقع أن تصدر لجنة الطعون بالفيفا أي قرار على الفور.

وتم إيقاف ميسي بسبب توجيهه إهانات للحكم المساعد في المباراة التي فازت بها الأرجنتين 1-صفر على تشيلي بتصفيات أمريكا الجنوبية في مارس الماضي.

ولم يتم ذكر واقعة سب ميسي للحكم المساعد البرازيلي ايمرسون اوغوستو دو كارفاليو في تقرير الحكم. وقال كارفاليو في ذلك الوقت أنه لم يفهم ما قاله ميسي، موضحا: "أدركت أنه وجه لي سبابا بعد قراءة الصحف".

 وغاب ميسي بالفعل عن مباراة واحدة بتصفيات كأس العالم عندما خسرت الأرجنتين 2-صفر أمام المضيفة بوليفيا، كما سيغيب أيضا عن مباراة خارج ملعب الأرجنتين أمام أوروغواي إضافة لمباراتين على أرض منتخب بلاده أمام فنزويلا وبيرو.

وسيكون بوسع ميسي العودة للّعب عندما تحل الأرجنتين ضيفة على الإكوادور في العاشر من أكتوبر المقبل.

وشكل غياب ميسي ضربة قوية لبطلة العالم مرتين التي تعاني في مشوار تصفيات أمريكا الجنوبية. وخسرت الأرجنتين على أرضها أمام الإكوادور وباراغواي إضافة للخسارة 3-صفر أمام غريمتها البرازيل.

وتحتل الأرجنتين المركز الخامس في التصفيات المؤلفة من عشرة فرق، ولديها 22 نقطة من 14 مباراة لكنها تتفوق بنقطتين فقط على الإكوادور وأربع نقاط على بيرو. ويتأهل الأربعة الأوائل مباشرة للنهائيات في روسيا، بينما يخوض الخامس مواجهة ضد منتخب من أوقيانوسيا.