تساؤلات حول العلاقات المصرية الحوثية..

في حضور الحوثيين.. مؤتمر لأحزاب يسارية بمصر يٌهاجم السعودية

بثت وسائل إعلام تابعة للرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، مقطعا مصورا يظهر زيارة يحيى صالح لضريح الرئيس المصري الأسبق جمال عبد الناصر.

ونقل نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، أن نجل شقيق صالح، هاجم السعودية، خلال ندوة لأحزاب يسارية وناصرية مصرية.

ويعد "يحيى"، رئيس ملتقى الرقي والتقدم اليمني، وقد شارك في ندوة أقيمت بالقاهرة تحت عنوان "تضامنا مع الشعب اليمني"، واصفة استعادة الشرعية في اليمن، بـ"العدوان السعودي".

ونقل موقع الملتقى، ما دار في الندوة، حيث تم استعراض فيلم وثائقي حول ما سمتها جرائم العدوان السعودي في اليمن، كما قدم محاضرة حول الوضع في اليمن، فضلا عن مقترحات باركها حضور الندوة من رموز الأحزاب اليسارية والناصرية المصرية.

كما كشف موقع الملتقى، صورا تظهر لقاء جمع نجل شقيق صالح، وأمين عام اتحاد المحامين العرب عبد اللطيف بوعشرين في القاهرة، وقالت إنه تم بغرض التنسيق للدفاع عن الشعب اليمني.

من ناحية أخرى، انتقد محمد الضبياني، الإعلامي والناشط اليمني، استضافة القاهرة لهذه الندوة، وقال معلقا عليها في تغريدة على تويتر: "حكومة السيسي تسمح لنجل شقيق المخلوع بتنظيم فعالية معادية في القاهرة لدعم مليشيا الحوثي ضد الشرعية والتحالف العربي"، وأضاف بوسم التخادم المصري الحوثي.