فرنسا تكشف عن معلومات جديدة حول هجوم "برنامج الفدية" الإلكتروني

أعلنت الشرطة الفرنسية السبت أن موجة الهجمات المعلوماتية التي ضربت عشرات الدول الجمعة طالت "أكثر من 75 ألف" جهاز كمبيوتر في العالم حتى الان.

وقالت فاليري مالدونادو مساعدة رئيس إدارة مكافحة جرائم المعلوماتية لوكالة فرانس برس "إنها حصيلة لعدد أجهزة الكمبيوتر التي تعرضت للهجمات ولا تزال مؤقتة وسترتفع على الأرجح في الأيام المقبلة"

جاء ذلك بعد هجوم معلوماتي كبير بمستوى غير مسبوق، يطلق عليه "برنامج الفدية"، طال أجهزة المستخدمين في العالم، من روسيا إلى إسبانيا ومن المكسيك إلى فيتنام، مستغلا ثغرة في أنظمة التشغيل "ويندوز" كشفت في وثائق سرية لوكالة الأمن القومي الأمريكية، تمت قرصنتها.

يقوم البرنامج بإقفال ملفات المستخدمين المستهدفين ويرغمهم على دفع مبلغ من المال يتراوح بين 300 و 600 دولار على هيئة بيتكوينز مقابل اعادة فتحها، ويطالب القراصنة بدفع الفدية في غضون ثلاثة أيام وإلا فان المبلغ سيزداد إلى الضعف أما اذا لم يتم الدفع بعد سبعة أيام فسيتم محو الملفات.