بالصور.. طفل بلا ذراعين يتوج بطلًا أوروبيًا في السباحة

"فراشة بلا أجنحة"، بهذا لُقّب الطفل البوسني إسماعيل زولفيتش، البالغ من العمر ست سنوات، المُتوّج بطلًا للسباحة في بطولات وطنية وأوروبية، واستطاع أن يقهر ظروفه ويثبت للعالم أن الإرادة والأمل والحلم هم الدافع للإنسان للتغلب على مايحيط به، ويتجاوز المعوقات التي تقف أمامه ليصل إلى هدفه.

وفي مدينة زينيكا وسط البوسنة، قال إسماعيل (الأحد) إنه "كان يخاف من الماء؛ لكنه تمكن من قتل الخوف، وتعلَّمَ السباحة، محققًا ميداليات ذهبية في بطولات مختلفة".

وقال إن "المثابرة والإرادة والعزم والأمل الطريق الوحيد لتحقيق النجاح"، موضحًا أنه "بدأ تعلم السباحة قبل عام؛ ليصبح بعد فترة وجيزة بطلًا قوميًا، وبات يعرف في البوسنة بلقب فراشة بلا أجنحة".

وأضاف أن آخر ميدالية ذهبية حققها في البطولة الإقليمية التاسعة للسباحين المعاقين التي استضافتها كرواتيا مؤخرًا، وأسعدته للغاية؛ وينام كل ليلة على أمل الاستيقاظ لممارسة رياضة السباحة في اليوم التالي.