منها بنك أردني وشركة سعودية.. "فيروس الفدية" يصيب أجهزة مؤسسات عربية

أصاب "فيروس الفدية"، أو ما يعرف بالإنجليزية "ransomware" أو "Wanna cry"، أنظمة حاسوبية في أكثر من 120 دولة بالعالم تعمل بنظام التشغيل "windows" منذ الأيام القليلة الماضية.

وتسببت هجمات القرصنة في إغلاق الأنظمة المصابة في الأجهزة، متسببًا في تعطيل الوصول إلى الملفات على جهاز الكمبيوتر، عن طريق تشفيرها، وطلب فدية تبدأ من 300 دولار أميركي لفك التشفير واستعادتها.

ووصل الفيروس إلى دول أجنبية عديدة، منها الصين واليابان وأميركا وغيرها، ملحقًا أضرارًا  بمؤسسات ترتبط بشكل أساسي بشبكة الإنترنت؛ مثل أنظمة القطارات في ألمانيا.

كما وصل الفيروس إلى بلدان عربية، وتداول مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي صورًا من داخل شركة الاتصالات السعودية "STC" تظهر ضرر الفيروس الذي عطل أجهزة بالشركة.

وفي خبر عاجل أوردته صفحة قناة الجزيرة بالأردن في وقت لاحق اليوم، اخترق فيروس الفدية بطاقات "البنك العربي الإسلامي".

كما تأثرت شركة "اتصالات المغرب" بفيروس الفدية، وأرسلت إلى عملائها رسالة تفيد بذلك، بحسب ما نشر على صفحة الخبير التكنولوجي المغربي أمين رغيب.