بالفيديو.. بعد المنع من الخطابة.. رشدي: "تعسف" وعبد الجليل: "لا تعليق"

علق عبد الله رشدي، إمام مسجد السيدة نفيسة، على قرار وقفه عن العمل ومنعه من صعود المنبر أو إمامة الناس بالمساجد، بمثابة ظلم له وتعسف مقصود بحقه.

وأضاف "رشدي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "رأي عام"، المذاع عبر فضائية "TEN"، مساء الاثنين: "أنه لم يخرج في تصريحاته عن عقيدة المسلمين ولم يهن أصحاب العقائد الأخرى ولم يقلل من شأنهم"، متابعًا: "الشيء العجيب إن اللي حولني للتحقيق هو جابر طايع، واللي شكل لجنة للتحقيق هو طايع أيضًا، والقرار صدر صباح اليوم التالي مباشرة".

وأشار إلى أنه تم استبعاده من الصعود للمنابر أو إلقاء دروس في المساجد قبل تحويله للتحقيق، مضيفًا أن القرار بمنعه فيه تعسف مقصود، وأنه دائمًا ما يدعو للتعايش بين المسلمين والأقباط.
 

وعلق الدكتور سالم عبدالجليل، وكيل وزارة الأوقاف سابقًا على بيان وزارة الأوقاف الخاص بمنعه من الصعود على المنابر، قائلا: "أنا رجل دولة".

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "بتوقيت مصر"، المُذاع على قناة "التليفزيون العربي"، مساء الاثنين: "أحترم قرارات الدولة ولا تعليق، والسلام عليكم".