بـ 55 مليون جنيه.. إنشاء مدينة إنتاج إعلامي جديدة في العاصمة الإدارية

تخطط الحكومة لنقل عدد من الوزارات إلى العاصمة الإدراية الجديدة، خلال عامين، من أبرزها التربية والتعليم، والصحة والإسكان، والإنتاج الحربي، والعدل، والتعليم العالي، الداخلية، والكهرباء والنقل، والخارجية، والتنمية المحلية، والتموين، والخارجية.

مؤخرًا، تقدمت الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي، بطلب لوزارة الإسكان والمرافق والتنمية العمرانية للحصول على قطعة أرض بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بغرض إقامة مدينة إنتاج بتكلفة استثمارية تقارب 55 مليون جنيه شاملة سعر الأرض.

وبحسب تصريحات صحفيه لرئيس مجلس إدارة مدينة الإنتاج الإعلامي، أسامة هيكل، أن المشروع سيتم تنفيذه على عدة مراحل، وفقًا لدراسات الجدوى المنتظر إعدادها من إحدى شركات الاستشارات المالية، والتي سيتم الاتفاق معها علي المساحة المطلوبة، وسيماثل المدينة القائمة في 6 أكتوبر.

وأشار إلى أن الهدف من تدشين المدينة الجديدة هو الوجود بالقرب من مقار المؤسسات الرسمية، مثل رئاسة الجمهورية والحكومة ومجلس النواب، وغيرها من المؤسسات العامة، التى سيتم نقلها إلى العاصمة الجديدة، معرباً عن آماله بسرعة تخصيص الأرض من جانب وزارة الإسكان، خاصة أن الشركة حصلت على موافقة مبدئية غير مكتوبة منها.

وتأسيس المدينة الجديدة لن يكون بنظام المناطق الحرة المتبع عند تأسيس المدينة الحالية، كما ستكون مخصصة للاستديوهات صغيرة الحجم الصالحة للأغراض الإخبارية فقط، وسيتم تأجيرها للقنوات والمحطات بأسعار مناسبة، مع كفالة التأمين والراحة للعملاء.

وأكد رئيس مدينه الإنتاج الإعلامي، أن شركته ستعمل على تدبير قيمة الأرض من مواردها الذاتية، موضحًا أن التمويل سيأتى فى الغالب من عدة مصادر، منها الحصول على قرض بنكى أو دراسة زيادة رأس المال بالبورصة، لكنه أشار إلى أن المفاضلة بين الآليات التمويلية تتوقف على دارسات جدوى المشروع التي سيعدها مكتب استشاري متخصص جارٍ التعاقد معه.

وكشفت المؤشرات المالية لمدينة الإنتاج الإعلامى خلال العام الماضي، تحقيقها قفزة في الأرباح مسجلة 55.5 مليون جنيه، مقابل 7.5 مليون جنيه، خلال 2015، بنسبة نمو بلغت %635.

وارتفعت إيرادات المدينة إلى 336.6 مليون جنيه بنهاية العام الماضي، مقابل إيرادات بلغت 309.8 مليون جنيه خلال 2015، وحققت أرباحًا من فروق العملة بقيمة 49.7 مليون جنيه خلال 2016.

ويوجد بالمدينة استوديوهات مؤجرة لصالح الشركات الخاصة التى تبث فى مصر، بجانب استوديوهات أخرى لتصوير الأفلام السينمائية والمسلسلات.

ويبلغ رأس المال الحالي للشركة 1.89 مليار جنيه، موزعًا على 189 مليون سهم، بقيمة إسمية 10 جنيهات للسهم، ويمتلك اتحاد الإذاعة والتليفزيون %43 من رأسمالها، فيما يمتلك بنك الاستثمار القومى %17.8 وفقا لآخر تقرير إفصاح للبورصة، وسجل السهم أمس بالبورصة سعر إغلاق بلغ 4.35 جنيه.