شبكة رصد الإخبارية

بعد إثارته الجدل بالراقصة والأراجوز.. مدرس الفلسفة: “بطبق الدروس عملي”

بعد إثارته الجدل بالراقصة والأراجوز.. مدرس الفلسفة: “بطبق الدروس عملي”
رفض عمر حامد، مدرس الفلسفة بمنطقة حلوان، وصف السيدة التي شاركته خلال إحدى مراجعاته لطلاب الصف الثاني الثانوي بـ"الراقصة"، قائلا: "إنها ليست راقصة لكنها فنانة استعراضية بالسيرك، وأنا بساعد الطلاب على الاستيعاب".

رفض عمر حامد، مدرس الفلسفة بمنطقة حلوان، وصف السيدة التي شاركته خلال إحدى مراجعاته لطلاب الصف الثاني الثانوي بـ”الراقصة”، قائلا: “إنها ليست راقصة لكنها فنانة استعراضية بالسيرك، وأنا بساعد الطلاب على الاستيعاب”.

وأضاف؛ خلال مداخله هاتفية ببرنامج “المصرى أفندي”، على قناة “القاهرة والناس: “إحنا معندناش حد بيلم النقطة، النقطة بتاعتنا هي تفوق الطلاب”.

وتابع: “هناك منهج اسمه الفلسفة التطبيقية وهي الفلسفة البيئية بها أحد الفصول الذي يتحدث عن الحيوانات البرية”، مشيرا إلى أنه بتجسيد ذلك على أرض الواقع يتم عمل صورة ذهنية للطلاب يستطيعون من خلالها استرجاع المعلومة. 

يذكر أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صورا ومقاطع فيديو لمدرس فلسفة بمنطقة حلوان وهو يستعين بإحدى الراقصات والأراجوز خلال إحدى مراجعات الدروس الخصوصية، ما أثار حالة من الجدل الواسع أمس.

وتباينت ردود الفعل حول طريقته في المراجعات، فقد هاجمه بعض أولياء الأمور خاصة لاستخدام المدرس نفسه لـ”الدي جي” خلال مراجعاته النهائية العام الماضي، واعتبروا أن ذلك من أسباب خروج مصر من التصنيف العالمي للتعليم، بينما أشاد أخرون بحرصه على ايصال المعلومة للطلاب بطرق مبتكرة.