بالصور.. الناخبون الإيرانيون ييدأون الاختيار بين روحاني ورئيسي

 بدأ الناخبون الإيرانيون، اليوم الجمعة، الإدلاء بأصواتهم لاختيار رئيسهم المقبل، بين حسن روحانى الرئيس الحالي الذي يطمح لفترة ولاية ثانية، والمرشح المحافظ إبراهيم رئيسي الملقب بـ"مرشح المرشد".

وأدلى روحاني بصوته فى الجولة الأولى من الانتخابات، وسط حشود مرحبة به، وبالاضافة إلى وزير خارجية الإيرانى محمد جواد ظريف بصحبة زوجته، ونائب روحاني وزوجته فى صفوف الناخبين.

حسن روحانى يدلى بصوته
 
وتجري عملية التصويت فى 63 ألفًا و429 مركز اقتراع، و14 ألف صندوق انتخابى، من خلال 350 ألف عنصر أمنى منتشرين فى شتى طهران ومختلف المدن، في انتظار اعلان النتائج الأولية بشكل متتالى مساء اليوم بحسب وكالة إيرنا الرسمية.

ودعا المرشد الأعلى في إيران علي خامنئي، الشعب الإيرانى إلى المشاركة فى الانتخابات بدقة وملاحظة ومعرفة، وذلك خلال إدلائه بصوته في الدقائق الأولى من انطلاق الانتخابات الرئاسية وانتخابات المجالس البلدية، صباح اليوم الجمعة.

وقال:" ليشارك الشعب بأكثر ما يمكن فى الانتخابات، وليبكر أفراد الشعب لدى صناديق الاقتراع، لأنه لا بد من إنجاز العمل الصالح فى أول الوقت، ولا ينبغى تأخيره"، مؤكدا: "مصير البلاد فى يد أبناء الشعب، لأنهم ينتخبون رئيس السلطة التنفيذية"

الانتخابات الرئاسية

وقال وزير الداخلية عبد الرضا رحمانى فضلي، وضمن إيعازه ببدء التصويت للانتخابات الرئاسية وانتخابات المجالس البلدية، للمراسلين صباح اليوم الجمعة " ان شاء الله سيكون لدينا حضور مستمر وفى الوقت المناسب لدى صناديق الاقتراع، لنتمكن من الاستفادة المناسبة من الوقت القانونى لـ12 ساعة لعملية التصويت".

وتوقع "رحماني" أن يزداد انتشار الشائعات فى الأجواء الافتراضية ومن خلال وسائل الإعلام، داعيا الجميع إلى عدم الاهتمام بهذه الشائعات، وأن تكون أنظار الجميع متوجهة فقط إلى الإذاعة والتلفزيون ولجنة الانتخابات.

انتخابات ايران الرئاسية