رغم الاستقبال التاريخي.. ترامب لم يحذف تغريدته المعادية للسعودية

ربما ظهرت اختلافات في مواقف للرئيس الأميركي دونالد ترامب تجاه المملكة العربية السعودية. ورغم الحفاوة التي حظي بها في الرياض اليوم السبت، لا تزال تغريدته السابقة التي انتقد فيها السعودية موجودة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وعبّر دونالد عن مواقفه العدائية تجاه العرب، تحديدًا السعودية، قبل توليه رئاسة الولايات المتحدة الأميركية؛ لتصبح السعودية الآن المحطة الأولى لزياراته الخارجية.

وكتب عبر حسابه الرسمي على "تويتر" في تغريدة سابقة قبل توليه الرئاسة، نشرت في 11 سبتمبر 2014 ولا تزال على حسابه حتى الآن، قائلًا: "السعودية هي لا شيء، ولكن عبارة عن أفواه متحدثين ومتنمرين وجبناء. لديهم المال ولكن ليست لديهم الجرأة".

 

واليوم، وقّعت المملكة العربية السعودية اتفاقيات مع الحكومة الأميركية بما يزيد على 400 مليون دولار تصب في دعم الاقتصاد الأميركي.

وفي السياق، شارك مغردون في الرد على تغريدة دونالد بصور تظهر الود والحفاوة المتبادلة بينه والملك سلمان في السعودية؛ عكس ما تدعو إليه تغريدته التي لا زالت على حسابه.