⁠⁠⁠⁠⁠الفلبين تعلن حالة الطوارئ بجزيرة مينداناو ذات الغالبية المسلمة

أعلنت السلطات الفلبينية حالة الطوارئ بجزيرة مينداناو الجنوبية ذات الغالبية المسلمة، بعد تبني تنظيم الدولة هجمات بالجزيرة.
وذكرت السلطات الفلبينية، أن قوات الأمن اشتبكت مع عشرات المسلحين الذين يحمون أحد أكثر المتطرفين المطلوبين في العالم، في مدينة جنوب البلاد.
وأعلن رئيس أركان الجيش الفلبيني الجنرال ادواردو آنو، أن شرطيا قتل على الأقل في عملية مطاردة اسنيلون هابيلون، قائد جماعة "أبو سياف" المعروفة بعمليات الخطف وزعيم تنظيم الدولة في الفلبين.
ودارت المعارك في مدينة مراوي التي يشكل المسلمون أغلب سكانها البالغ عددهم 200 ألف والواقعة في جزيرة مينداناو، حيث هاجم المسلحون مستشفى خلال الاشتباكات.
ومنذ تسعينات القرن الفائت، خطفت جماعة ابو سياف، التي تتخذ من جزر مينداناو معقلا لها، مئات الاجانب والفلبينيين للحصول على فديات.