السفارة الأميركية بالقاهرة تحذر رعاياها من تهديد "محتمل" لحركة "حسم"

وجهت السفارة الأميركية بالقاهرة، مساء أمس، تحذيرا لرعاياها المتواجدين في مصر، من تهديد "محتمل" لـ"حركة سواعد مصر"، المعروفة بـ"حسم"، وطالبت السفارة المواطنين الأميركيين المتواجدين بالقاهرة بتوخي الحذر.

وقالت في رسالة نشرتها عبر موقعها الإلكتروني، إنها تحذر الأميركيين المتواجدين بمصر، من "تهديد محتمل هذا المساء لحركة حسم، تلك المنظمة الإرهابية المعروفة".

وأضافت أنه "لا يتوافر لدينا مزيد من المعلومات عن ذلك التهديد المحتمل، غير أننا على تواصل مع السلطات المصرية".

جاء ذلك التحذير تزامنا مع نشر "حسم" مقطع فيديو عبر حسابها بموقع "تويتر"، قالت فيه إنه لهجوم على حاجز أمني بحي مدينة نصر  أسفر عن مقتل 3 شرطيين بينهم ضابطان وإصابة 5 آخرين، مطلع مايو الجاري.

 

وبعد نحو 3 ساعات من تحذير السفارة الأميركية، قالت الداخلية المصرية، في بيان، إنها حددت 9 عناصر منتمين لـ"حسم"، ومتورطين في هجوم حي مدينة نصر، الذي تحدثت عنه الحركة في مقطع الفيديو، وتم القبض على أحدهم.