لدواعٍ أمنية.. الشرطة العراقية تحظر النقاب في الموصل

أصدر قائد شرطة "نينوى"، العميد الركن واثق الحمداني، اليوم السبت، توجيهات لأهالي مدينة الموصل؛ منها منع ارتداء النساء النقاب؛ لدواعٍ أمنية، مطالبًا مواطني المدينة بالتعاون مع الأجهزة الأمنية، عبر الاتصال بالأرقام المخصصة.

وذكر في توجيهاته أنه "يمنع ارتداء النقاب في الأسواق والدوائر؛ لوجود مؤشرات لخلايا داعش باستهداف المدنيين وهم يرتدون النقاب وزيّ النساء".

كما حذّر الحمداني من إنارة المنازل من الخارج والأزقة والأفرع، وأمر بمنع التجول للدراجات النارية بعد الساعة السادسة مساء؛ مع الأمر بمحاسبة المخالف.

وأمر أصحاب محلات الموبايلات وتوابعها "بعدم بيع شريحة الهواتف النقالة إلا بعد أخذ المستمسكات والمعلومات الضرورية عن المشتري، وتنظيم سجلات بيع الشريحة؛ وبخلاف ذلك يحاسب المقصر ويحال إلى المحاكم".

محاولات نزوح

وقادت القوات العراقية هجومًا على آخر معاقل تنظيم الدولة غربي الموصل. فيما حذرت الأمم المتحدة من أن نحو مائتي ألف عراقي قد يحاولون النزوح في الأيام المقبلة من المناطق التي لا تزال خاضعة لسيطرة التنظيم في الموصل.

فيما أفاد مصدر عسكري عراقي بأنَّه للمرة الأولى توقف بث إذاعة "البيان"، المنبثقة عن "ولاية نينوى" التابعة للتنظيم، بعد مضي ثلاث سنوات من إطلاق بثها بمركز الموصل من مبنى إذاعة الزهور، الذي وضع تنظيم الدولة يده عليه بمعداته كافة عند سيطرته على المدينة حينها، وكانت إذاعة تابعة لدائرة بلدية الموصل.

وصرَّح المقدم في الجيش عبدالسلام الجبوري بأنَّ "الإذاعة كانت تبث آيات من القرآن الكريم وأناشيد حماسية، إضافة إلى أخبار المعارك الدائرة بمركز الموصل".