بالتزامن مع الأعياد والإجازات.. شعبة الذهب: إرتفاع مرتقب بالأسعار

قال سكرتير عام شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية، ناجي فرج، أن فترات الأعياد والإجازات القادمة تنبئ بارتفاعات جديدة بأسعار الذهب، وذلك لاقتران تلك الفترات بمناسبات الزواج في مصر.

وبحسب بيان سابق لشعبة الذهب فإن المعدن الأصفر شهد قفزة خلال تعاملات أول يوم رمضان بنحو 3 جنيهات في الجرام الواحد، مشيرا إلى أن ارتفاع سعر الأوقية عالميا كان له رد فعل كبير في رفع أسعار الذهب في السوق.

وأضاف "ناجي" لـ"رصد"، أن الذهب شهد ارتفاعات ضخمة خلال الفترة الماضية، مؤكدا على ارتفاعه فوق بنحو 150% خلال عام 2016 - 2017.

ووفقا لمصدر في الشعبة - رفض ذكر اسمه - فإن الفترة القادمة ستشهد توسعا في تصدير المشغولات الذهبية للخارج، ما يؤدي إلى تنشيط صناعة الذهب في الداخل، واستغلال الخام في الإنتاج داخليا بدلا من تصديره بقيم أقل من الذهب المشكل.

وبحسب آخر التقارير الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أن مصر قامت بتصدير ذهب وأحجار كريمة بنحو 2.5 مليار دولار خلال العام الماضي.

وقامت الحكومة الحالية في مصر بتطبيق قرار تعويم الجنيه نوفمبر 2016، الماضي الأمر الذي أدى إلى استمرار ارتفاع سعر المعدن الأصفر بشكل ملحوظ، مما أدى إلى تحول المستهلكين عن شراء أعيره 21 و24 إلى عيار 18 الأقل سعرا.