حبس ضابط وأمين شرطة بتهمة تهريب رجل أعمال محبوس

قضت محكمة الجنح اليوم الأربعاء بحبس ضابط شرطة شهرًا وأمين شرطة شهرين، وكفالة 500 جنيه لكل منهما؛ لإدانتهما بتهريب رجل أعمال محبوس أثناء عرضه على محكمةٍ بحيّ العباسية في القاهرة للنظر في تجديد حبسه.

وفي وقت سابق، قررت نيابة حوادث غرب القاهرة الكلية حبس الضابط وأمين الشرطة، من قسم شرطة البساتين بالقاهرة، لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيقات؛ لاتهامهما بتمكين رجل أعمال محبوس في قضية تزوير من الهرب أثناء عرضه على المحكمة، كما وجّهت إليهما تهمة الإضرار العمدي بجهة العمل (وزارة الداخلية)، في القضية رقم 2537 جنح الوايلي.

وكشفت تحقيقات النيابة هروب رجل الأعمال أثناء عرضه على محكمة شمال القاهرة بالعباسية. وقال أمين الشرطة المكلف بترحيله، في تحقيقات النيابة، إن الضابط المتهم "تربطه صلة قرابة بالمتهم، وكان دائم التواصل معه أثناء حبسه في القسم".

وأضاف: "يوم الواقعة، أثناء عرْض رجل الأعمال المتهم على المحكمة، حضر الضابط وطلب أن يتركه مع المتهم لإنهاء بعض الأوراق الخاصة، وعند عودته مرة أخرى لم يجد الضابط ولا المتهم".

واستمعت النيابة إلى نائب مأمور قسم البساتين وضابط الترحيلات ومأمور الضبط، وأيّدوا أقوال أمين الشرطة؛ لكن الضابط المتهم أنكر ما نُسب إليه من اتهامات، ونفى علمه بواقعة الهروب وأيّ صلة قرابة بالمتهم الهارب، في حين أكدت التحريات وجود صلة القرابة بينهما.