وقف الترام وإخلاء العقارات المجاورة لعقار الأزاريطة المائل بالإسكندرية

أخلت قوات أمن الإسكندرية بالاشتراك مع الأجهزة التنفيذية جميع العقارات المجاورة لعقار مائل بمنطقة الأزاريطة بنطاق حي وسط.

وأعلن محمد سلطان، محافظ الإسكندرية، بأنه تم اتخاذ جميع الإجراءات لتجهيز أماكن عاجلة  لتسكين الأسر التي تم إخلاء منازلها، مؤكدا على فتح باب التحقيقات حول واقعة العقار المائل، لمعرفة أسباب حدوثها، مشيرا إلى أنه سيتم تحويل المتسببين في ذلك للمساءلة القانونية والمحاكمة الفورية.

وتقرر إيقاف حركة الترام بالمنطقة منعا لحدوث أي اهتزازات قد تؤثر على ميل العقار، إلى جانب تشكيل لجنة من كلية الهندسة والقوات المسلحة وشركة المقاولون العرب للاتفاق على الحل الهندسي المناسب لإزالة العقار، بالاضافة إلى رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع أجهزة المحافظة وفصل كافة أجهزة المرافق "الغاز – المياه- الكهرباء".

وفوجئ أهالي منطقة الأزاريطة بميل عقار، صدر له قرار إزالة و إخلاء عام 2004 لبناء أدوار مخالفة ولم يتم تنفيذه.