شبكة رصد الإخبارية

ليس عملا إرهابيا.. تفاصيل ليلة دامية في الفلبين قتل فيها 35 شخصا

ليس عملا إرهابيا.. تفاصيل ليلة دامية في الفلبين قتل فيها 35 شخصا
أعلنت السلطات الفلبينية، ارتفاع ضحايا الهجوم على منتجع سياحي في العاصمة مانيلا، إلى 35 شخصا بالإضافة إلى ما يقرب من 70 إصابة .

أعلنت السلطات الفلبينية، ارتفاع ضحايا الهجوم على منتجع سياحي في العاصمة مانيلا، إلى 35 شخصا بالإضافة إلى ما يقرب من 70 إصابة.

وأكد وحدات الإطفاء، أنهم عثروا حتى الآن على 35 جثة في منتجع “ريزورتس وورلد مانيلا” الذي وقع فيه الهجوم.

كيف انتهت حياة المهاجم 

تضاربت التصريحات حول موت منفذ الهجوم،  حيث صرحت الشرطة الفلبينية عقب الحادث مباشرة بأن المنفذ قد قتل برصاص الشرطة، التي اقتحمت المكان فور الهجوم، إلا أنها الحقته بتصريح مضاد أكدت فيه موته منتحرا داخل غرفة فندق.

وقال قائد الشرطة الفليبينية، رونالد ديلا روزا، أن المهاجم أقدم على حرق نفسه داخل إحدى غرف الفندق، حيث تمدد على السرير وسكب على  نفسه الوقود وأحرق نفسه.

عملا ليس إرهابيا

وسارعت عدد من المواقع الغربية، إلى توصيف العمل بأنه إرهابيا، واتهام تنظيم الدولة بمسؤوليتها عنه، إلا أن دلائل وتصريحات الجهات المختصة نفت أن يكون عملا إرهابيا.

ومن جهته قال المتحدث باسم رئاسة الفلبين،  إرنستو أبيلا إن “الوضع في مانيلا غير مرتبط بالإرهاب”، مشيرا غلى أن منفذ الهجوم كان قد أطلق النار باتجاه غرفة القمار في المنتجع، قبل أن يقوم بملئ حقيبته من شرائح أعدت للاستخدام في تلك الالعاب.

وفي ذات السياق، أكد قائد الشرطة الفلبينية، أن الدافع وراء الهجوم غالبا هو السطو، ولا صلة بالإرهاب في الهجوم.

وأكدت مصادر من الشرطة  أن المسلح حاول سرقة شرائح مقامرة بقيمة 113 مليون بيزوس (2,3 مليون دولار)