4 أسباب وراء تراجع سعر الذهب عالميًا.. أبرزها الانتخابات البريطانية

شهد سعر الذهب تراجعا عالميا، وذلك بدعم من ضعف الدولار قبل الأحداث السياسية والاقتصادية الرئيسية المقبلة والتي من المتوقع أن تزيد الطلب على أصول الملاذات الآمنة.

وتترقب الأسواق غدا الانتخابات البرلمانية في بريطانيا، واجتماع البنك المركزي الأوروبي وشهادة مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق "جيمس كومى" في مجلس الشيوخ.

وانخفضت العقود الآجلة للذهب تسليم آب بنسبة 0.21% إلى 1294.80 دولار للأونصة، بينما ارتفع مؤشر الدولار هامشيا بنسبة 0.03% إلى 96.662 في تمام الساعة 10:23 صباحاً بتوقيت بيروت.

وقال كبير المحللين في شركة "أو أيه أن دي أية" جيفري هالي إن مجموعة من المخاوف الجيوسياسية، بما في ذلك الانتخابات في المملكة المتحدة، وتراجع ثقة المستثمرين الأميركيين في قدرة الرئيس ترامب على الوفاء بوعوده الانتخابية، حافظت على استمرار موجة الذهب الصعودية.

وارتفع الذهب بـ80 دولارا للأونصة في أقل من شهر مدفوعا ببيانات الوظائف الأميركية الأخيرة والتي أتت أقل من المتوقع مما أثر على الدولار وقلل من توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي في أكبر اقتصاد في العالم.