"فرصة رمضانية".. هذه العادات السيئة يمكنك التخلص منها خلال الصيام

يعد رمضان فرصة كبيرة أمام الصائمين والمسلمين، ليس فقط في التقرب إلى الله في العبادات وترك المعاصي وتجديد الحالة الإيمانية، بل يمكن الاستفادة من طقوسه وأوقاته في التخلص من العديد من العاداة الضارة والتي يصعب التغلب عليها خلال العام.

وإليكم أبر العادات التي قد يساعدك رمضان في التخلص منها

- التدخين

إن من أسوأ العادات التي قد يمارسها الإنسان هي "التدخين"، لما لها من أضرار مجتمعية واقتصادية وصحية كبيرة على الفرد والمحيطين به، ونظرا لامتناع المدخنين عن عادة التدخين لعدد كبير من الساعات في نهار رمضان، فتعتبر تلك من أكبر الفرص التي يمكن للمدخن فيها الإقلاع عن هذه العادة.

وينصح الاطباء العازمين على التخلص من تلك العادة في رمضان إلى اتباع بعض النصائح، وأولها احتساب الأجر والتقرب إلى الله بترك معصية، والقراءة الموسعة عن أضرار التدخين، بالإضافة إلى الابتعاد عن كل ما يذكرك بها، سواء الاجتماع مع أصدقاء مدخنين، أو الإبقاء على السجائر والطفايات داخل المنزل، خلال الفترة الأولى من الإقلاع.

- النوم بعد الطعام

من أبرز الأسباب التي تءدي إلى شماكل الجهاز الهضمي هو النوم بعد تناول الطعام وخاصة الوجبات الدسمة، ويسنح لك رمضان فرصة هائلة للتخلص من ذلك، حيث أن الوجبة الرئيسية في هذا الشهر هي وجبة الإفطار ، ويعقبها بوقت قليل أداء صلاة التراويح والتي تساعد الجسم على الحركة بشكل مستمر.

- البعد الأسري

تعاني غالبية الأسر من تشتت أفرادها وعدم وجود ترابط بسبب، الانشغالات التامة لأفرادها واختلاف اهتمامتهم وتباين توقيتاتهم، فيشكو الكثيرون من أن أفراد اسرتهم تكاد لا تلتقي خلال الأسبوع أو لفترات طويلة.

ويعتبر شهر رمضان فرصة للتقارب الأسري، وإعادة الود بين أفرادها، حيث تنتظم أغلب المواعيد، لتجتمع الأسرة على مائدة واحدة خلال وجبة الإفطار ويمكنهم قضاء بعض الوقت بعدها، وهو ما اصبح من الصعوبة حدوثه خلال الأيام الأخرى.

- انتظام الوجبات

أشارت العديد من الدراسات الطبية البريطانية إلى ان عدم الانتظام في تناول الوجبات له تبعيات صحيئة سيئة على المدى القريب والبعيد.

وتقول الدراسة أن عدم الانتظام في الوجبات ، يرفع من معدل تخزين الدهون في الجيم، ومن الممكن أن يثيب الإنسان بمرض السكري على المدى البعيد، ومن المعلوم أن شهر رمضان من الأوقات التي يتناول فيها الصائمون وجبات رئيسية محددة وهم وجبتي السحور والإفطار واللذان لهما توقيتات ثابتة.

- تناول الوجبات السريعة

تنتشر عادة تناول الوجبات السريعة وخاصة بين الشباب، وهو الامر الذي يحذر منه خبراء التغذية، مشيرين إلى الأثار السيئة لها، والمتمثلة في العرضة للسمنة، وتلوث الطعام، في حين أن شهر رمضان يقل فيه الاعتماد على الطعام خارج المنزل، ليحل محله الطعام المنزلي الصحي