ميشيل أوباما: زوجي ارتدى بدلة المناسبات نفسها لمدة ثماني سنوات!

كشفت السيدة الأولى السابقة للولايات المتحدة الأميركية عن سر يخصّ زوجها الرئيس السابق باراك أوباما لم يُفصح عنه من قبل.

وقالت ميشيل أوباما إن زوجها ظلّ يستخدم بذلته الخاصة بالمناسبات والحذاء ذاته لمدة ثماني سنوات، وهي مدة توليه الرئاسة، دون أن يلاحظ أحد؛ ومع ذلك قالت إن الجميع كان يبدي إعجابه بأناقة الرئيس.

وقالت ميشيل إنها كانت تواجه فحصًا وتدقيقًا طوال مدة تواجدها في البيت الأبيض، والصحافة اعتادت الاهتمام بها ومظهرها وما ترتديه أكثر من إطلالات زوجها.

وأضافت، في تصريحاتها لصحيفة "إندبندنت"، أن الصحافة وصفت الرئيس الأميركي السابق أوباما بـ"الأكثر أناقة" من بعد سلفه الرئيس الأسبق جون كيندي.

وقالت ميشيل إن الصحافة والمهتمين بالموضة لم يلاحظوا أن الرئيس السابق ارتدى البدلة ذاتها في كل المناسبات الخاصة التي ظهر بها، مؤكدة أن باراك أوباما كان فخورًا بذلك.