شبكة رصد الإخبارية

إضراب 9 عنابر بسجن طرة.. وهيومن رايتس مونيتور: الوضع مأساوي

إضراب 9 عنابر بسجن طرة.. وهيومن رايتس مونيتور: الوضع مأساوي
أعلن سجناء 9 عنابر بسجن تحقيق طرة، إضرابهم عن الطعام لليوم الخامس على التوالي؛ احتجاجا على سوء المعاملة الآدمية من إدارة السجن.

أعلن سجناء 9 عنابر بسجن تحقيق طرة، إضرابهم عن الطعام لليوم الخامس على التوالي؛ احتجاجا على سوء المعاملة من إدارة السجن، والتي وصفوها بالـ «غير آدمية».

بدأ الإضراب المفتوح عن الطعام في طرة بعنبرين، قبل أيام، قبل أن يتمدد لمزيد من العنابر، بسبب عدم الاستجابة لمطالبهم في ظل تعنت وتعسف شديد من ادارة السجن ورئيس المباحث محمد البابلي ومعاون عمرو هشام، بحسب شهادة أهالي المعتقلين.

وأعلن المعتقلين أنهم لن يتنازلوا حتى تحقيق مطالبهم كاملة ، وتتلخص مطالبهم فى الآتى:
-عودة المعتقلين الذين تم اختطافهم من العنبر.
– معاملة الأهالى فى الزيارات وتفتيشهم بشكل آدمي.
-السماح بدخول الأدوية والطعام والشراب والملابس وجميع متعلقات المعتقلين.
-عودة المياه إلى العنبر بدون انقطاع.
– زيادة مدة التريض إلى ساعتين، خروج المرضى وكبار السن من المعتقلين للتهوية.

وأصدرت منظمة هيومن رايتس مونيتور، بيانا صحفيا على حسابها على «الفيس بوك»، أكدت فيه تعرض المعتقلين لانتهاكات حقوقية بصفة مستمرة، موضحة أنه «بخلاف سلب الحرية والاحتجاز التعسفي تستمر السلطات الأمنية على نهجها العنيف في التعامل مع النزلاء السياسين فالتعذيب وامتهان الكرامة هو ما يعيشه المعتقلون داخل مقار الاحتجاز الرسمية وغير الرسمية فضلا عن حفلات التعذيب والحبس الانفرادي وأنه ليس أمامهم إلا الاستجابة الطوعية لذلك وإلا واجهوا عواقب وخيمة من قطع سبل الحياة ومنع الزيارات والتعامل اللا آدمي من قبل المشرفين على السجن»

وأشار البيان، إلى أنه في صباح أمس الأحد، أصيب عدد من المعتقلين بإغماءات نتيجة إضرابهم عن الطعام، لتعنت إدارة السجن في علاج المرضى.