ريال مدريد يكشف عن موقفه من اتهام «كريستيانو رونالدو» بالتهرب الضريبي

أعلن نادي ريال مدريد الإسباني، تضامنه مع مهاجمه الكروي البرتغالي كريستيانو رونالدو بعد الأنباء التي ترددت مؤخرًا حول تهربه من سداد الضرائب.

وفي بيان نشره الموقع الرسمي للنادي على شبكة الإنترنت، اليوم الأربعاء، قال «نادي ريال مدريد يظهر ثقته الكاملة في لاعبه كريستيانو رونالدو الذي نفهم أنه تصرف وفقًا للقانون في تلبية التزاماتهم الضريبية».

وأضاف «أظهر كريستيانو رونالدو دائمًا منذ وصوله إلى ريال مدريد في يوليو 2009، عن إرادة واضحة للوفاء بجميع التزاماته الضريبية».

وأوضح «ريال مدريد مقتنع تمامًا أن كريستيانو رونالدو سيثبت براءته الكاملة في هذه القضية».

واختتم البيان «ريال مدريد يأمل في أن تتحقق العدالة في أسرع وقت ممكن لكي تظهر براءته في أقرب وقت ممكن».

وأعلن مكتب المدعي العام في العاصمة الإسبانية مدريد، أمس الثلاثاء، أن المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد «متهم بالتهرب الضريبي».

ووفقًا لبيان المدعي العام نشر على وسائل إعلام إسبانية «نجم ريال مدريد المتوّج بجائزة أفضل لاعب في العالم أربع مرات متهم بأربع جرائم ضد الخزانة العامة بين عامي 2011 و2014، وذلك بغش ضريبي بمبلغ 14.7 مليون يورو من خلال شركات في جزر العذراء البريطانية وآيرلندا».

وأضاف البيان «المتهم استفاد من كيان شركة تم إنشاؤها في 2010 لإخفاء العائدات التي يحصل عليها في إسبانيا من حقوق بيع الصور من أمام سلطات الضرائب، وهو انتهاك طوعي للالتزامات المالية في إسبانيا».

وكان اسم رونالدو ورد في تقارير «فوتبول ليكس» التي كشفت في 2016 وثائق تتعلق بعمليات تهرب ضريبي على نطاق واسع في عالم كرة القدم شملت العديد من اللاعبين والمدربين في أوروبا.

إلّا أن المهاجم البرتغالي نفى مرارًا قيامه بعمليات تهرب ضريبي، ونشر أواخر العام الماضي كشوفات مالية مسددة للضرائب بقيمة 225 مليون يورو.