رسميًا.. آبل تعلن عملها على تقنية «السيارة الذاتية القيادة»

أعلن الرئيس التنفيذي لمجموعة آبل، تيم كوك، لأول مرّة بصورة رسمية أنها تعمل على الدخول إلى سوق السيارات الذاتية القيادة.

وأوضح تيم أن خطط الشركة المتعلقة بهذا المجال تركّز على أنظمة القيادة الذاتية، مضيفًا أنها تقنية أساسية مهمة جدًا للشركة؛ مؤكدًا أنها واحد من أصعب مشاريع الذكاء الاصطناعي التي تعمل عليها الشركة، وفقًا لما ذكره في مقابلته مع تلفزيون بلومبرج.

واستأجرت آبل أكثر من ألف مهندس للعمل على «مشروع تيتان»، وهو الاسم الذي يُعرف به فريق السيارة داخليًا، بعد أن بدأ في عام 2014؛ لتحصل الشركة في شهر أبريل الماضي على تصريح من إدارة السيارات في كاليفورنيا لاختبار ثلاث سيارات ذاتية القيادة، لتظهر عقب ذلك صور لمشاريع الشركة السرية التي تقوم بها.

ولم يُفصح تيم عما إذا كانت آبل تعتزم صناعة سيارة تحمل علامتها التجارية، قائلًا: «سنرى إلى أن يقودنا ذلك».

وحاولت شركات تقنية اقتحام سوق السيارات الذاتية القيادة؛ فوقّعت شركة وايمو -التابعة لألفابت، الشركة الأم لجوجل- اتفاقًا مع شركة فيات كرايسلر للسيارات وشركات خدمات التوصيل ليفت لتطوير التقنية.

كما أعلنت شركات صناعة سيارات مشهورة، مثل «بي إم دبليو» و«جنرال موتورز»، فتح مكاتب تابعة لهم بوادي السيليكون وإنفاق مئات الملايين من الدولارات للحصول على سيارات ذاتية القيادة.