المكايدة الإعلامية تصل للحيوان

«العربية» تنتقد البقر القطري المستورد.. مغردون: إعلام أم عيادة بيطرية؟

تصدّرت أبقار قطر مشهد الإعلام الخليجي المضاد للدولة بعد أن جعلتها قناة «العربية» مادة إعلامية دسمة لتعلق عليها وتخشى على مستقبلها من حرارة الجو؛ فوضعتها في تغريدة خاصة على حسابها في تويتر «البقر المستورد بقطر يعاني من ارتفاع الحرارة ونقص الحليب».

وتلقّف القطريون هذه التغريدة وجعلوا منها ملاذًا للسخرية والتهكم عبر هاشتاج «#العربيه_تحاتي_بقرنا»، معناه: العربية تحمل همّ بقرنا؛ بينما تحسّر البعض الآخر على المستوى الذي انحدرت إليه محطات إعلامية داعمة لمقاطعة قطر من تلفيق للأخبار والكذب.

السلسلة متواصلة

فمن فبركة خبر وكالة الأنباء القطرية إلى الحليب التركي مرورًا بالمعدة القطرية إلى معاناة البقر، شهد إعلام خليجي تسطيحًا غير مسبوق؛ فكتب مغردون ردًا على حكاية الأبقار: «من بين روث أبقارنا انطلقت العربية لتبدع؛ فالأبقار لا تفهمها إلا أبقار مثلها لتشتكي لها هم حرّها وقلة حليبها».

وتساءل مغرد: «هي الحين قناة إخبارية ولا عيادة طب بيطري؟»، وأضافت عنقاء: «يا جماعة محاولاتهم مع الشعب ما جابت نتيجة خلاص خلهم يجربون حظهم ويخاطبون البقر يمكن تضبط معاهم».

هذه مجموعة من التغريدات التي أثيرت على الأبقار القطرية المستوردة كما وردت على لسان أصحابها: