شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الإفتاء تُجيز الاحتفال بـ «عيد الحب».. وتامر أمين: «راجعوا أنفسكم ده عيد مشبوه»

مبنى دار الإفتاء المصرية - أرشيفية

أجاز الدكتور أحمد ممدوح، مدير إدارة الأبحاث الشرعية بدار الإفتاء، اليوم الإثنين الإحتفال بـ «عيد الحب»، مشيرًا إلى أن الشرع لا يمنع تخصيص يوم لكي يعبر كل شخص عن مشاعره تجاه الآخر.

وقال ممدوح وهو أمين الفتوى بدار الإفتاء، في فيديو لقناة الدار على موقع يوتيوب، لا مانع فى الشرع الشريف أن يتفق الناس على أيام بعينها يجعلونها خاصة ببعض المناسبات الاجتماعية، ما دامت لا تتعارض مع الشريعة، ولا تتعارض مع الدين.

واستشهد بمعنى حديث للنبى صلى الله عليه وسلم قال – فيما معناه- «إنه إذا أحب أحدكم أخاه فليقل له إنى أحبك فى الله».

وتابع: «مفهوم الحب أوسع من تلك العاطفة التى هى بين الرجل والمرأة على وجه الخصوص، بل هى مفهوم أعم وأوسع، فمن الممكن أن أعبر فى هذا اليوم عن حبى لأولادى أو لأصدقائى أو لأهلى، فهو ليس مختصًا بذلك النوع».

من جانبه، وصف الإعلامي تامر أمين، عيد الحب بـ«المشبوه»، منتقدًا فتوى دار الإفتاء المصرية، بجواز الاحتفال به.

وقال «أمين»، خلال تقديمه برنامج «الحياة اليوم»، المذاع عبر فضائية «الحياة»، مساء الاثنين، موجهًا حديثة لدار الإفتاء: «مالكم بالفلانتين، وإيه المناسبة أن أفتي بهذا الأمر، في رأيي دا عيد مشبوه كله قلوب ودباديب وحاجات مبحبهاش».

وأوضح أن عيد الأم به بر للوالدين وحكمة إلاهية، وعيد النصر به انتماء ووطنية، مضيفًا: «عيد الفلانتين فيه إيه؟ ملقتوش غير العيد دا وتتصدروا للفتوى فيه، بتجيبوا لنفسكم الكلام».

واستطرد: «أرجوا أن نراجع نفسنا في إفتاءاتنا ولا نفتي إلا فيما يستحق، وليس ظواهر وشواكل ونترك صلب الدين».