شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مقتل عنصرين للقاعدة في غارة أميركية على ليبيا.. والبنتاجون: نُفذت بالتنسيق مع حكومة الوفاق

قصف مواقع تنظيم الدولة في ليبيا- أرشيفية

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية «البنتاجون» اليوم السبت مقتل فردين تابعين لـ«تنظيم القاعدة» في غارة لطيرانها الحربي بالقرب من مدينة أوباري (جنوب ليبيا)، بالتنسيق مع «حكومة الوفاق الوطني» المعترف بها دوليًا ومقرها العاصمة طرابلس، وفقًا لبيان صادر عن القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا «أفريكوم».

وقبل البيان، قالت وكالة الأنباء الليبية إنّ «طيرانًا مجهولًا قاد في تمام الساعة 1:25 دقيقة من ظهر اليوم السبت غارة جوية على هدف في مدينة أوباري»، و«شهود عيان وسكانًا محليين تحدّثوا من المدينة عن سماع دويّ انفجارين على الأقل، فيما تصاعدت أعمدة الدخان من محيط الهدف الذي يرتاده أفراد ليبيون وأجانب من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي».

وأضافت أنّ «الغارة الجوية استهدفت منزلًا يقع في حي شارب الفرسان (شرق أوباري)، وسوته بالأرض تمامًا»، مؤكدة سقوط قتلى؛ دون أن يتضح عددهم.

وذكرت الوكالة الليبية أنّ هذه المنطقة نشطت فيها طيلة السنوات الماضية تنظيمات إرهابية جهادية؛ من بينهما المرابطون، وجماعة نصرة الإسلام والمسلمون «بزعامة الإرهابي إياد أغ غالي»، وفق تعبيرها.

ومنذ الإطاحة بنظام العقيد معمر القذافي وقتله عام 2011 تشهد ليبيا أزمة حادة، تسود فيها الآن سلطة مزدوجة: الأولى بمدينة طبرق (شرقًا) وفيها البرلمان المنتخب من الشعب، والأخرى في العاصمة طرابلس (غربًا) تعمل فيها حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج وتشكّلت بدعم من الأمم المتحدة وأوروبا.

 

 



X