شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

قبل موقعة اليوم.. تعرف على تاريخ مواجهات مصر واليونان

منتخب مصر

يلتقي منتخب مصر الأول، بنظيره اليوناني، في ثاني مواجهاته الودية، خلال المعسكر المقام في سويسرا، في الفترة الحالية، والتي تقام في الثامنة مساء اليوم الثلاثاء، في إطار الاستعدادات للمشاركة في نهائيات كأس العالم، روسيا 2018.

وخاض منتخب مصر، مباراته الودية الأولى، أمام البرتغال، والتي خسرها الأول بنتيجة (2/1)؛ بعدما استقبلت شباك محمد الشناوي، هدفين في الوقت بدلا من الضائع.

وقبل موقعة اليوم، تستعرض «شبكة رصد» تاريخ مواجهات مصر واليونان.

التقى منتخبا مصر واليونان، في 12 مناسبة سابقة، حقق الأول خلالها، 3 انتصارات، فيما تمكن منتخب «القراصنة» من الفوز في 5 مباريات، بينما حسم التعادل نتيجة 4 لقاءات.

المواجهة الأولى، بين مصر واليونان، كانت في عام 1936، وأقيمت في إطار ودي، تمكن خلالها «الفراعنة» من تحقيق الفوز الأول بنتيجة (3/1)، سجل أهداف مصر حينها، عبدالكريم صقر، ومصطفى عابدين «هدفين».

وأقيمت ثاني المواجهات، في بطولة كأس البحر المتوسط عام 1949، عندما تواجها في الدور النهائي، وتمكن منتخب مصر من إلحاق الهزيمة الثانية باليونانيين، بنتيجة (3/1).

وبعد مرور عامٍ واحد، التقى مصر واليونان مجددًا في بطولة كأس البحر المتوسط، وواصل «الفراعنة» تفوقهم على «القراصنة»، وحققوا الفوز الثالث على التوالي، بهدفين دون رد، ليكون ذلك الفوز الأخير لمنتخب مصر على اليونان.

تمكن منتخب اليونان، من تحقيق فوزه الأول على نظيره المصري، عام 1951، في بطولة البحر المتوسط، بنتيجة (2/0)، ثم الفوز أيضًا في العام نفسه، بشهر نوفمبر، بنتيجة (1/0).

التعادل الأول، الذي يحسم لقاء مصر واليونان، كان في عام 1952، في لقاء جمع بين المنتخبين وديًا، وانتهى بنتيجة (1/1).

واستمر التعادل، وختم لقاء مصر واليونان في مباراتي بكأس البحر المتوسط، في النسختين 1954 و1955، بنفس نتيجة التعادل السابقة (1/1).

وعاد منتخب «القراصنة» لتحقيق الفوز مرة أخرى، ليعادل مرات الفوز بالهزيمة أمام مصر، بعدما انتصر على المصريين في اللقاء الذي أقيم وديًا، عام 1968، بنتيجة ثقيلة (4/1)، وهي ثاني أكبر النتائج في اللقاءات بين المنتخبين.

وشهدت مباراة مصر واليونان، عام 1971، والتي أقيمت ضمن منافسات بطولة البحر المتوسط، التعادل السلبي الأول بين المنتخبين.

وواصل منتخب مصر، تراجعه بالنتائج أمام اليونان، منذ آخر فوز في عام 1950، وخسر برباعية مجددًا (4/2)، في اللقاء الذي أقيم عام 1979، ببطولة البحر المتوسط.

النتيجة الأكبر، والخسارة القاسية لمنتخب مصر، أمام اليونان، كانت في المباراة الأخيرة التي جمعت بينهما، في عام 1990، عندما خسر منتخب «الفراعنة» أمام مستضيفهم، في لقاء ودي، بنتيجة (6/1)، وهي الخسارة التي كتبت نهاية «الجنرال» محمود الجوهري، المدير الفني لمنتخب مصر في هذا التوقيت.

وعلى الرغم من أن هزيمة اليونان، كانت في لقاء ودي، وكانت الخسارة الكبيرة، بعد استقبال أحمد شوبير، حارس مرمى المنتخب في هذا التوقيت، 5 أهداف في الشوط الثاني فقط، إلا أن أعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة، قرروا الإطاحة بالجوهري.

يجدر الذكر أيضًا، أن محمود الجوهري، قاد منتخب مصر للوصول إلى نهائيات كأس العالم، إيطاليا 1990، وخاض ودية اليونان، في أثينا، بعد نهاية المشاركة في المونديال.



X