شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الرئيس الفلبيني يلغي حظر إرسال العمالة إلى الكويت

أعلن الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي، اليوم الأربعاء، إلغاء الحظر الشامل على إرسال العمالة الفلبينية إلى الكويت.

وجاء ذلك في أعقاب اتفاق البلدين على تنظيم التوظيف عقب خلاف دبلوماسي نتيجة مزاعم حول تعرض العمالة الفلبينية لإساءة المعاملة في الدولة الخليجية.

قال هاري روكي المتحدث باسم دوتيرتي، في مؤتمر صحفي، إن الرئيس سيعطي تعليمات لوزير العمل بعد مناقشات أجراها مع مبعوثه الخاص إلى الكويت عبدالله ماما أو الذي أوصى باتخاذ إجراء لتسوية الموقف، وذلك بحسب ما ذكرت وكالة الأناضول.

بينما ذكرت وزارة الخارجية الفلبينية إن بلاده سمحت للعمال المهرة بالعودة إلى الكويت، أمس الثلاثاء وإن الأمر امتد ليشمل العمالة المنزلية أيضا، مشيرة إلى أن العمالة المنزلية تمثل أكثر من 65% مما يزيد على 260 ألف فلبيني يعملون في الكويت.

وكانت الأزمة بين الكويت والفلبين قد تزايدت حدتها عقب قيام الفلبين بتعليق إرسال العمال إلى الكويت، وذلك عقب تصريح دوتيرتي إن أصحاب العمل الكويتيين يسيئون معاملة العمالة المنزلية الفلبينية مما دفع العديد من العمال إلى الانتحار.

لتقوم الكويت بطرد السفير الفلبيني، وجاء ذلك عقب محاولة موظفي السفارة تهريب عاملات المنازل الفلبينيات في سيارات تحمل أرقامًا دبلوماسية عقب تقارير عن إساءة معاملتهن.

واعتذرت الفلبين عن أفعالها، بينما أفرجت الكويت عن 4 مواطنين فلبينيين شاركوا في عمليات تهريب العاملات، وجاء ذلك عقب زيارة وفد رفيع المستوى إلى الدولة الخليجية لإصلاح العلاقات الدبلوماسية.