شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

السيسي يبدأ ولايته الثانية بطلقات المدافع والطائرات.. ومغردون: «إحنا فقرا أوي»

موكب السيسي في ميدان التحرير لأداء اليمين الدستورية بمجلس النواب

بحالة من الغضب والسخرية، استقبل مرتادو «تويتر» أداء عبدالفتاح السيسي اليمين الدستورية أمام مجلس النواب اليوم السبت في بداية ولايته الثانية، التي تستمر أربع سنوات، وهي الأخيرة بنصّ الدستور؛ ما لم يُعدّل.

وفاز السيسي بولاية ثانية في انتخابات مارس الماضي دون منافسين، بعدما هدّد كلّ المنافسين واعتقل بعضهم وأجبر آخرين على الانسحاب؛ وفي مقدمتهم رئيس أركان الجيش (المعتقل حاليًا) الفريق سامي عنان، ورئيس الوزراء الأسبق أحمد شفيق، والمحامي الحقوقي خالد علي.

وشهدت ولايته الرئاسية الأولى ارتفاعًا في حالات القتل، للمعارضين أو أفراد الجيش والشرطة، وكذلك سجن المعارضين، وواجهت مصر انتقادات دولية غير مسبوقة على مستوى حقوق الإنسان.

وأدّى «السيسي» اليمين الدستورية أمام النواب بقوله: «أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصًا على النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة، وأن أحافظ على استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه»؛ وبعدها أطلقت المدفعية 21 طلقة، ورسمت الطائرات الحربية والمروحيات ألوان علم مصر بالدخان أثناء تحليقها فوق منطقة وسط القاهرة، احتفالًا بالسيسي الذي توسطت سيارته موكبًا من الدراجات النارية حتى بوابة مجلس النواب في محيط ميدان التحرير.

وعلى «تويتر»، أشادت اللجان الإلكترونية العاملة برؤية المخابرات بالسيسي ومدحوه؛ بينما استنكر المغردون المبالغة في الاحتفالات الرسمية وما صاحبها من شلل للحركة المرورية، وكذلك تحليق الطائرات وإفزاعها المواطنين والأطفال، كما تطرّق البعض إلى نص اليمين، مذكرين بتنازل السيسي عن جزيرتي تيران وصنافير؛ وجاءت أبرز التعليقات كالتالي: