شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الاحتلال الإسرائيلي يقصف عدة مواقع في غزة.. والمقاومة ترد

قال المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة أن الشاب الفلسطيني «على الغندور 30 عام» استشهد نتيجة قصف الاحتلال الإسرائيلي، فيما أصيب 6 آخرين بجروح.

من جانبها أعلنت “كتائب القسام” الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”مساء الأربعاء، مسؤوليتها عن قصف المستوطنات المتاخمة لحدود قطاع غزة مما أسفر عن إصابة 4 مستوطنين.

وفي سياق متصل قصفت طائرات الاحتلال الحربية مساء اليوم، 4 مواقع تابعة لكتائب القسام، كما قصفت مدفعية الاحتلال الإسرائيلي مرصدًا لكتائب القسام، شرقي مدينة غزة.

وقالت كتائب القسام في بيان لها: “ردًا على العدوان، المقاومة الفلسطينية تقصف منذ ساعات مغتصبات ومواقع العدو في غلاف غزة بعدد كبير من الرشقات الصاروخية”.

وقالت حركة حماس على لسان الناطق باسمها، فوزي برهوم: “‏بعزيمة الرجال وبإرادة الأبطال كان الوعد وحان الوفاء لدماء الشهداء، فها هي المقاومة الباسلة تصر و بكل شموخ وإباء وتحمل للمسئولية الكبرى، على قلب موازين المعركة مع العدو وتخوضها بكل ثقة واقتدار، فشعبنا الذي احتضن المقاومة وما زال وخرج هؤلاء الرجال يستحق كل هذه”.

فيما أعلنت حركة «الجهاد الإسلامي» في قطاع غزة، عبر بيان لها، أن رد المقاومة الفلسطينية على جرائم الاحتلال الإسرائيلي، مشروع في ظل استمرار العدوان والجرائم المتكررة التي يرتكبها الاحتلال، والمقاومة الفلسطينية ملتزمة بحماية شعبها والرد على هذه الجرائم.

وكان المتحدث باسم جيش الاحتلال أعلن عن القيام بشن 12 غارة على عدة مواقع في قطاع غزة.

وترأس رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو جلسة مشاورات أمنية في مبنى وزارة الأمن بحضور وزير الدفاع وقيادات عسكرية عقب التصعيد في غزة.



X