شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

التحقيق مع رئيس جزر القمر السابق لبيع «52 ألف جواز سفر» لدول خليجية

سامبي وأحد قيادات الإمارات. أرشيفية

قرر القضاء في جزر القمر وضع الرئيس السابق أحمد عبد الله سامبي قيد الإقامة الجبرية في قضية اتهامات باختلاس أموال مرتبطة ببيع جوازات سفر لفئة “البدون” في الكويت والإمارات، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية أ ف ب.

ويتهم القضاء سامبي، بـ”الفساد واختلاس الأموال العامة والتواطؤ في التزوير”، ووضع قيد الإقامة الجبرية في منزله بعد جلسة استجواب أمس.

وتعود القضية إلى عام 2008 عندما أطلقت جزر القمر برنامجًا، بالاتفاق مع الإمارات العربية المتحدة والكويت، لمنح الجنسية للآلاف من فئة “البدون” في المقابل، كان من المتوقع أن تحصل جزر القمر على استثمارات كبيرة من الدول الغنية بالنفط.

وأقر الاتفاق المبدئي حصول 4 آلاف أسرة من البدون على جنسية جزر القمر مقابل 200 مليون دولار، وخلال السنوات التالية، تم إصدار نحو 48 ألف جواز سفر في إطار البرنامج، وفقا للبيانات التي جمعتها لجنة تحقيق برلمانية، ولكن تم إصدار عدد قليل منها فقط للبدون.

ونفى سامبي (60 عاما) وظنين ارتكاب أي خطأ لدى مثولهما أمام لجنة برلمانية تحقق في الاتهامات.



X