شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الأسهم العربية بقيادة السعودية تفقد 20 مليار دولار خلال تعاملات الأسبوع الجاري

تعرضت القيمة السوقية للبورصات الخليجية لفقد نحو 20.26 مليار دولار من قيمتها خلال تعاملات الأسبوع الجاري، بضغط تراجع رأس المال السوقي للبورصة السعودية بنحو 18.3 مليار دولار.

وبنهاية الأسبوع هبطت 4 بورصات خليجية، بصدارة السعودية، بينما ارتفعت 3 أسواق أخرى في مقدمتها الكويت.

ووحول أداء البورصات العربية،صرح رئيس مجموعة «صحارى» للخدمات المالية، أحمد السامرائي، إن الأداء العام لبعض البورصات العربية سجل أداء سلبيا، وصل إلى العشوائية خلال تعاملات الأسبوع الجاري، مخلفة خسائر كبيرة خلال جلسات تداول معدودة، لا يمكن تبريرها أو ربطها بتطورات مالية أو اقتصادية داخلية أو خارجية.

جاء ذلك في الوقت الذي تختبر فيه البورصات مستويات السيولة المتداولة وبشكل خاص الاستثمارية والعادية المستقرة التي باتت تواجه بعض الضغوط..

وبشأن البورصة المصرية، عززت البورصة من خسائر الأسهم المدرجة لترتفع إلى نحو 7.1 مليارات جنيه خلال تعاملات الأسبوع الجاري، بضغوط بيعية قوية في إطار عمليات جني أرباح وحركة تصحيح عنيفة تشهدها البورصة منذ بداية الربع الثاني من العام الجاري.

وهبط المؤشر الرئيسي «إيجي إكس 30» بنسبة 1.28% فاقدا نحو 206 نقطة إلى مستوى 15803 نقطة. فيما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي إكس 70” بنسبة 0.27% إلى مستوى 749 نقطة. لكن المؤشر الأوسع نطاقا “إيجي إكس 100” استقر عند مستوى 1936 نقطة.

وفى دبى، دفعت عمليات جني الأرباح على أسهم قيادية سوق دبي للتراجع خلال تعاملات الأسبوع الماضي، وسط صعود كبير في أحجام التعاملات ومتوسط للقيم مع تركيز المضاربين على الأسهم التي تقل قيمتها عن الدرهم، حيث تراجع مؤشر السوق العام بواقع 5.45 نقطة أو ما نسبته 0.19%، ليقفل عند مستوى 2826.60 نقطة.

وتراجعت سوق أبوظبي خلال تعاملات الأسبوع الماضي بضغط من القطاعات كافة عدا الطاقة، وذلك وسط صعود في التعاملات، حيث تراجع مؤشر السوق العام بواقع 68.57 نقطة أو ما نسبته 1.38% ليقفل عند مستوى 4918.31 نقطة.

وتعرضت السعودية لنزيف حاد، حيث تراجعت سوق الأسهم السعودية بشكل ملفت خلال تعاملات الأسبوع الماضي بضغوط من نخبة من قياداتها يتقدمهم سهم سابك الذي خسر بأكثر من 6% خلال تعاملات الأسبوع، حيث تراجع مؤشر السوق العام بواقع 260.49 نقطة أو ما نسبته 3.28% ليقفل عند مستوى 7687.76 نقطة.

وقام المستثمرون بتناقل ملكية 626 مليون سهم بقيمة 14.4 مليار ريال، نفذت من خلال 468.1 ألف صفقة.

وفى الكويت، تباينت المؤشرات في تعاملات الأسبوع الماضي في ظل تراجع في أحجام وقيم التعاملات، حيث ارتفع مؤشر السوق العام بواقع 17 نقطة وبنسبة 0.33% ليقفل عند مستوى 5149.42 نقطة، كما حققت مؤشر السوق الأول مكاسب نسبتها 0.88% بواقع 43.5 نقطة ليقفل عند مستوى 5305.33 نقطة، فيما تراجع مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.63% بواقع 31 نقطة مقفلا عند مستوى 4866.42 نقطة.

 



X