شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مرتضى منصور: شكرا لـ«آل الشيخ» وكل العار للأندية المصرية

شن مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك،هجوما عنيفا على رؤوساء الأندية المصرية، وفى ذات الوقت وجه الشكر لتركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، ولمسؤولي الأندية السعودية على تضامنهم معه فى أزمته الأخيرة.

ووجه مرتضى منصور خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في نادى الزمالك، الشكر لتركى آل الشيخ قائلا: «الدول العربية والأندية السعودية أصدروا بيانات وتضامنوا معي في الأزمة الأخيرة، أشكر آل الشيخ على ما قدمه وما صرح به بأنني خط أحمر».

وعن موقف الأندية المصرية من أزمة منصور، شن منصور هجوما عليهم متابعا: «كل الخزي والعار على جميع رؤساء الأندية المصرية، لم يتضامن معي أحد، رغم أنني ساعدتهم جميعا، سواء من خلال ترك لاعبين من الزمالك لهم أو في قضاياهم ومشاكلهم».

وهدد رئيس الزمالك مسؤولى اللجنة الأولمبية بحبسهم حيث قال: «كل قرارات اللجنة الأولمبية المصرية باطلة، لن أقف مكتوف الأيدي أمام اللجنة، الأسد يا هشام يا حطب سيلتهم الأرانب، سأقوم بحبسكم جميعا لأن اللجنة لم تقم بعمل لائحة جديدة كما ينص القانون المصري».

وختم منصور تصريحاته موجها انتقادا للمدوح عباس الرئيس السابق للقلعة البيضاء: «لا أعلم السر وراء علم ممدوح عباس بقرارات الكاف، قرارات مشبوهة، هل تم ابلاغه بها قبل الإعلان عنها، أم انه كان يعلم مسبقا، ولماذا تم تركه حتى الأن رغم كل البلاغات المقدمة ضده، ماذا يريد من نادي الزمالك أكثر من ذلك؟ أنت طاعون يا ممدوح يا عباس».

الجدير بالذكر أن اللجنة الأولمبية المصرية، قررت فى وقت لاحق من هذا الأسبوع تجميد مرتضى منصور لحين خضوعه للتحقيق بلجنة الاستماع، مع نقل منافسات الألعاب الرياضية المختلفة خارج النادي،بالإضافى لاتخاذ الكاف قرار بإيقاف مرتضى منصور لمدة عام ومنعه من ممارسة أي نشاط له علاقة بكرة القدم، وتغريمه 40 ألف دولار.



X